امي تمص زبي و انا نائم ثم فتحت عيني و نكتها من كسها نيكة قوية

أبريل 12, 2017
لم اصدق ما كنت ارى لما فتحت عيني لارى امي تمص زبي فانا كنت مستلقي على ظهري نائم من شدة التعب بعدما دخلت الى البيت على الساعة الخامسة صباحا و ذهبت الىغرفتي مباشرة لاخذ قسط من النوم حيث اني لم انم في الليل لاني كنت في دوام ليلي . و هكذا دخلت غرفتي و نمت على ظهري و كان الجو حار جدا و انا ارتدي شورت قصير و لم اغلق خلفي الباب و اثناء النوم صحوت على لذة جميلة جدا و دفئ في زبي مع لذة جنسية رائعة و لما فتحت عيني رايت ما لم اكن اتوقعه اطلاقا في حياتي حيث كانت امي تمسك زبي و هي تمص و ترضع بحرارة كبيرة و كانت امي تمص زبي و هو منتصب و انا استغربت كيف انتصب زبي و انا نائم و امي كانت تمص و تلحس و ترضع و تفعل به كل شيء و لم تكن تتوقع اني ساصحو و افتح عيني و انا اضطربت في الاول لاني لم اكن انتظر ذلك الشيء لكني ما ان وقعت عيني على عين امي حتى امسكتها من راسها و انا اقربها اكثر من زبي و هي ترضع و انا انازع بحرارة كبيرة بلا خجل و امي ايضا تقبلت الامر و لم يكن لها اي خيار و بقيت امي تمص زبي و انا اذوب ثم طلبت منها ان تركب و راحت تخلع الروب لارى امي عارية امامي بذلك الجسم الفائض الجميل و جلست امي على زبي حتى ادخلته للخصيتين و امسكتها من الطيز و بدات تصعد و تنزل و كانت امي خفيفة جدا و هي تصعد و تنزل على زبي و رشيقة حيث ان زبي محرر في كسها و يتحرك بكل حرية و دون ان يعلق و امي تتاوه اه اح اه اه اه و هي صاعدة و نازلة على الزب و انا انظر الى بزازها و حلمتيها الورديتين كيف كانتا تتارجحان و امي فوق زبي . ثم تعبت امي قليلا و قمت بقلبها على جنبها و رفعت لها رجلها ثم ادخلت زبي مرة اخرى بعدما مسحت الراس بين شفرتي كسها العرقانتين و انا انيكها و اذوب و امي تتناك بعدما كانت امي تمص زبي و ترضع لي و زبي يندفع نحو كسها و يدخل للخصيتين ثم اخرج و ابقي راس زبي فقط بين شفرتي كسها و اكرر دفعه بقوة ثم بعد ذلك ركبت فوق امي و فتحت رجلاي على رجليها في اسخن وضعية جنسية وانا انيك بسرعة كبيرة لاني كنت على وشك القذف و زبي لم يعد بامكانه الصمود داخل الكس اكثر و اصبحت احركه بسرعة و انا الهث اه اه اح اه اه اه اه ها . و بدا اخيرا زبي يقذف بحرارة كبيرة داخل الكس و انا اشعر كانني ابول في رحم امي من كثرة ما كنت اقذف من حليب ساخن جدا ثم اخرجت زبي المرتخي و راحت امي تمص زبي و ترضعه و كانها لم تشبع منه
مشاركة
جميع الحقوق محفوظة لــ قصص سكس محارم 2019 ©